حدث خطأ في هذه الأداة

الاثنين، 12 أغسطس 2013

( رسالتي الأربعون لك )





 اليوم أشعر بأنني أستكين بين  حرف مجنون .. وحرف بين أناملك  ..واسمي بين حروفي وحروفك  .. معلق 


أيكون قد قدر لاسمك الخلود .. لآخر الخليقة .. عبر أزمنة فاتت .. وأزمنة أخري قادمة  ؟؟!!!

فـــ اسمي مكون من حرفان .. لا ثالث لهما  ( هـ , ب ) 


هب أنني وجدتك ذات يوم  أو  ذات حـــلـــم 

حينها .. سأترك حروفي علي أبواب عالمك السحري ..  علك تفتح بابك ذات يوم  .. 

فتجد حروفي متوسدة كلماتي  .. غافية أمام أبواب عالمك

أو  .. كطائر يحلق في سماءات كلماتك  .. يحاول أن يخترق باب صغير من أبواب عالمك .. خلسة بين أطياف الغيوم 


أو أن أصبح طفلة  .. تداعبها كلماتك  .. وتمرر حروفك علي شعرها بحنان

سأترك لقياك لقدري  ..ربما قدر لنا أن نكون معاً .. وربما كتب علينا أن نظل بين
طرفي العالم .. وبيننا العديد من المسافات والمساحات  .. التــي تــقـــاس .. بالحــنــيــن  .. و  الـــحـــلــم   .. و الرؤيــــا 

فـــ أسافر مرتحلة علي الكلمات ... عبر الحروف لأصل لموطنك  .. ســـأتلصص  عبر ثقوب الزمن   .. علني أجسد واحدة من هذه الحيوات  !

               


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق


يسعدني مشاركتكم .. وتعليقاتكم

like

حدث خطأ في هذه الأداة
حدث خطأ في هذه الأداة